حمود الطوقي

كاتب لدى صحيفة الرؤية

حمود الطوقي

حي أكدال أحد الأحياء الجميلة والراقية في العاصمة المغربية الرباط هنا سوف أسكن حيث تقع شقتنا في شارع فرنسا

من كُثر التعب والإرهاق استسلمتُ للنوم في الطاكسي الكبير ولم أستفِق إلا تحت بناية شقتنا في الرباط

رغم أنَّ التغريدة كانت من باب التنبيه إلى ظاهرة بدأت تنتشر وأردتُ أن ألفت الانتباه لأهمية التصدي لمثل هذه الرسائل

فهل ستختفي مع هذه الأحكام هذه الظواهر الدخيلة على مجتمعنا؟