شربل داغر
إلى من غابوا ويغيبون...

يموت من تزداد أرقامهم فوق أرقام من سبقوهم، ممن لا اعرف، لكنني اعرف ان لهم حيوات ورغبات وآمالاً

شربل داغر
الأم أو الأنثى المغيبة

من له أن يناقش بعدُ في ان يكون للأم عيدٌ عربي؟

شربل داغر
ألبرتو مورافيا ومحمد شكري والجملة الأولى

جمعتْني الصدفة على مدى أيام، في مطالع الثمانينات في أصيلة المغربية مع الكاتب الإيطالي الراحل ألبرتو مورافيا

شربل داغر
اللهجة الأم

إلا أن الفصحى مهما تغاضينا عنها أو انتقدنا أحوالها تبقى هي الجامعة لملايين من البشر وهي حافظة الإرث المديد والغني

شربل داغر
لم يَعُدْ لقمان بعدُ...

قد تكون دقائق قليلة، سبق له أن وقع عليها، بل انتظرها أكثر من مرة، وتنبه إلى إمكان حدوثها

شربل داغر
لا أحب أم كلثوم

أنا لا أحب أم كلثوم أي أغنياتها أحب منها القديمة فقط

شربل داغر
عن الربيع العربي في ذكراه العاشرة

لم تولِ وسائل الإعلام المختلفة عناية كبيرة بالذكرى العاشرة للربيع العربي ولِما أُطلقَ عليه هنا وهناك اسم الثورات العربية

شربل داغر
جبران... الأميركي

جبران ذاتٌ كاتبةإبداعية تجترح هوية لها متعينة في الأدب في التخيّل في صنع نجوميةٍ للكاتب ما لم يكن مألوفاً في الثقافة

شربل داغر
أفندي العربية

هذا يعني أن العطب يبقى في السياسة أياً كان مجال تحققها في الحكم او في اللغة سواء بالفصحى او بالعامية

شربل داغر
الرواية في ألف ليلة وليلة

لا تنقطع أخبارألف ليلة وليلة خاصة في إصدارات نقدية وجامعية غربية وذلك يوافق الاهتمام الذي ظهرَ في أوساط استشراقيةاوروبية