حسين زلغوط
العماد جوزف عون يدق ناقوس الخطر والطبقة السياسية في آذانها وقرٌ

إصابة المؤسسة العسكرية بالشلل يعني سقوط العمود الأساسي في الكيان اللبناني

حسين زلغوط
طرح الحياد يحتاج إلى وجود عاملين داخلي وخارجي غير متوافرين

لإعلان الحرب على ​الفساد​ والمفسدين قبل الإعلان عن طروحات لن تُكتب لها ​الحياة​

حسين زلغوط
لبنان يُشطب من أجندة الأولويات الإقليمية والدولية

هذا المشهد المخيف الذي يتفاقم يومياً خصوصاً بين إيران والولايات المتحدة الأميركية يحمل على الجزم

حسين زلغوط
عُقد التأليف ظاهرها داخلي وجوهرها خارجي مرتبط بالصراع الأميركي - الإيراني

هل تخرج اللقاءات المتتالية في ​قصر بعبدا​ بهدية الميلاد إلى اللبنانيين؟

حسين زلغوط
نصيحة أخيرة لماكرون قبل إخراج لوائح العقوبات من الأدراج الأوروبية

ما يُعزّز هذا الاعتقاد هو استمرار الدبلوماسية الأميركية في وضع العصي في دواليب ​الحكومة​ المنتظرة، من خلال رزمة الشروط

حسين زلغوط
إدارة ترامب تلعب "صولد ضغوطات" على لبنان قبل رحيلها

في بادئ الامر فرضت حصاراً مالياً على لبنان من خلال الضغط على ​الدول المانحة​ وبعض الدول التي لطالما كانت حاضرة للمساعدة

حسين زلغوط
إتساع الهوة بين عون والحريري يوصد الأبواب أمام تأليف الحكومة

وحدها ​فرنسا​ ما تزال تفتح بابها ولو نصف فتحة بغية إيجاد حل لما يعانيه لبنان، اعتقاداً منها بأنها ما زالت تمون

حسين زلغوط
هل تستمر أزمة التأليف إلى أن يسلِّم ترامب مفاتيح البيت الأبيض؟

لا شك أن الانطباع السائد عن تأليف الحكومة غير مريح ويذهب البعض إلى القول أنه في ضوء ما يجري

حسين زلغوط
التأليف على رف الانتظار.. والحريري يخوض معركة قاسية حول توزيع الحصص

بعث ​باسيل​ برسائل واضحة وضوح ​الشمس​ بأن عملية التأليف تمر في مخاض عسير، وأن تأمين المرور الآمن لها لن يكون بالأمر

حسين زلغوط
الأميركي لا يريد دوراً واسعاً لـ«حزب الله» في الحكومة الجديدة

على الرغم من انكار المسؤولين اللبنانيين بكافة انتماءاتهم لهذه المسلمة أو تبادل الاتهامات في ذلك، فإن عملية ​تأليف

حسين زلغوط
مشاورات فوق العادة للرئيس المكلف لحلحلة «العقدة المسيحية»

يهزأ هؤلاء من ربط بعض السياسيين الاستحقاق الحكومي في لبنان ب​الانتخابات الأميركية​ التي ستحصل في الثالث

حسين زلغوط
هل يوقع عون مراسيم حكومة يغيب عنها «الثنائي الماروني»

حصول الاستشارات في موعدها وتكليف الحريري مهمة ​تشكيل الحكومة​ يأتي من باب رفع العتب وإزالة صاعق التفجير الموجود