أسامة الماجد

كاتب ومحرر صحافي متخصص في الشؤون الفنية والثقافية منذ 1995 وكاتب عمود يومي منذ 18 سنة يتناول القضايا السياسية والاجتماعية والفكرية

أسامة الماجد

فهناك من يعتبر العمل الفني خلقا وهناك من يعتبره تعبيرا والفرق بين الخلق والتعبير كبير

لماذا لم تقم الجهات المعنية بمعالجة وتصحيح الملاحظات بشكل فوري وإيجاد الحلول الفورية والعاجلة لها ومتابعة تنفيذها

وسائل التواصل الاجتماعي تعتبر المدخل بالنسبة للدواعش والإخوان وعصابة حزب الله وغيرهم لهذا لابد من خنق المداخل

نيتشه مدرسة فلسفية لن تتكرر وكاتب ظفر بشهرة عريضة عبر في كل كتبه وبصدق عن طموح الفرد وصراعه وضياعه