ريهام زامكة
احلفي عليها يا خضرا !

وبعيداً عن جميع البروتوكولات يا ليت لو كان باستطاعتي أن أرفق مع هذا المقال أغنية تُعبر عن مدى حبنا لهذا القائد العظيم

ريهام زامكة
حوار مع خِبلة !

أنا إنسانة لا أحب أن أدخل في نقاش مع الجهلة أو من لا يسمع سوى صوته وفي نفس الوقت لا أحب أن أنصح أحداً أو ينصحني

ريهام زامكة
بالله صبّوها وزيدوها هيل !

لا أدري ما التعريف الحقيقي للتفاهة؟ ولكني متأكدة أنه مرتبط ارتباطاً وثيقاً بالاستهبال

ريهام زامكة
يا مقلب الأحوال اقلبني مليونيرة !

هذا المقال إلى أولئك الذين يقولون أن المال يشتري السعادة وأن بالمال يمكن للإنسان أن يشتري راحة البال والهناء

ريهام زامكة
الله يرحم جدي اللي مات ما هو متغدي !

هل المبلغ هذا إلزامي في كل زيارة؟ قال نعم فقلت له ألا يصلكم دعم حكومي ودعم من أهل الخير؟

ريهام زامكة
رُقية أون لاين مجاناً !

وبما أن الشيء بالشيء يُذكر أنا مو فاقع قلبي غير الرنات اللي توصلنا من جزر المالديف والله اللي فينا مكفينا !

ريهام زامكة
اللي ما عنده كيرم يشتري !

الحياة حلوة فلماذا يلتزم البعض بالإجراءات الاحترازية؟ لماذا يأخذون بتحذيرات وزارة الصحة بجديّة ومسؤولية؟

ريهام زامكة
مقالاتك مين يكتبها ؟!

لا شك أن بعض الكُتاب يكتبون من أجل الكتابة وحرية التعبيروبعضهم يكتب للاسترزاق منهاوبعضهم مُزيف يشتري قلماً مأجوراً

ريهام زامكة
محد قالكم لا تصلّون ؟!

قبل أن أدخل في مسألة إغلاق المحلات في وقت الصلاة، أحب أن أوضح قبل أن يُدرعم عليّ المُغالون، والمُبتدعون، أن

ريهام زامكة
أرجوك لا تسمع صوت أفكاري !

تخيل معي لو كان صوت أفكارك مسموعا؟

ريهام زامكة
سيبُوكم البَهللة !

لكن دائماً يظل هُناك شيء أهون من شيء، لذا خليكم في الأبراج وخرابيطها أبرك

ريهام زامكة
اعزموني !

«اللي بيته من قزاز لا يحدف الناس بالحجارة»

ريهام زامكة
لقد سرقت.. يا رب سامحني !

 السرقة أمر مرفوض ومنبوذ في كل المجتمعات لما فيها من اعتداء على حقوق الغير

ريهام زامكة
لو سمحتوا لا أحد (يصفق) !

يقولون دائماً وراء كل رجل عظيم امرأة عظيمة تَسنده وتُساعده، فهي شريكة في الحياة والنجاح، وهي مربية للأجيال وصانعة للرجال

ريهام زامكة
كيف تُصبح (تافه) ؟

حتى تُصبح (مثقف كامل الدسم) لا بد أن تنشر لك أي دار نشر (تَرللي) لا يهمها رصيدك الفكري ولا الثقافي

ريهام زامكة
حبيت (أطقطق) عليكم !

المُهم (بالطَقاق) كل ما حدث، فالأهم بالنسبة لي هو الترويح عن نفسي العزيزة (الأمارة بالفَرح)، انتهت الليلة

ريهام زامكة
لستُ ريهام !

لماذا يتفنن بعض (الشحاذين)، والسارقين في انتحال شخصيات الناس والضحك عليهم؟!

ريهام زامكة
المرأة «للطبخ والتفريخ» فقط !

كانوا يُمارسون دائماً الإقصاء لتهميش دور المرأة أو الأنثى أو أي جنس لكائن حي يحمل هرمونات أنثوية!

ريهام زامكة
لن (أدوش) دماغي !

يقولُ العَارفون «مِن أمن العقوبة أساء الأدب»، وهم صادقون، فالبعض لا يكون مجرد التأديب رادعاً لهم، بل يجب أيضاً التشهير

ريهام زامكة
زوجة تُزوج زوجها!

تبي الفكة منك، بكرة نقعد عالحيطة ونسمع الزيطة يا عريس