تمارا الرفاعي

كاتبة رأي

تمارا الرفاعي

هل من الأعقل فعلا ترك الدبابير تبنى عشها وتقوى من وجودها أم أنه من الأكثر عملية أن نحاول إزالتها من أول الأمر

شهدت دمشق والقاهرة وبيروت وبغداد والإسكندرية وغيرها أزمانا تظهر فى الصور تلك قد تبدو لمن يراها اليوم وكأنها من عالم آخر

لبنان فيروز ودمشق نزار فيهما قطعا بعض الحقيقة

الراديو يرمينى بعنف فأرتطم بحائط لا أراه فى الثوانى الأولى ثم سرعان ما تعتاد عينى على درجة الضوء